مارى لويس: استثناء الخامات من رسوم «ACI» ينعش الملابس الجاهزة

كتب/ ساره احسان

 

خطط تسويقية جديدة مع «على بابا» الصينية و«أمازون مصر»

%43 نمواً فى صادرات الملابس الجاهزة خلال 9 أشهر

طالب المجلس التصديرى للملابس الجاهزة باستثناء الخامات ومستلزمات إنتاج صناعة الملابس الجاهزة المخصصة للتصدير، من رسوم منظومة التسجيل المسبق للشحنات (ACI)، ورسوم «منصة نافذة»، وذلك لمدة عام لحين تعافى القطاع من تبعات تفشى فيروس كورونا.

قالت مارى لويس، رئيس المجلس، إنَّ المقترح يستهدف تخفيف الأعباء المالية التى تتحملها المصانع، والتى مازالت تعانى عجز السيولة النقدية، وزيادة التكلفة والمصروفات فى ظل الجائحة.

وأشارت إلى ارتفاع الرسوم المفروضة ضمن المنظومة الجديدة على الخامات، ما يشكل أعباء جديدة على المنتج ستؤثر على تنافسيته خارجياً.

ولفتت إلى أن المزايا التى يتيحها البرنامج الجديد للمساندة التصديرية، فضلاً عن مبادرة الحكومة لدعم الصناعة، والتيسيرات التى تقدمها الوزارات المختلفة خلال الفترة الأخيرة، أسهمت بشكل كبير فى التخفيف من حدة الآثار السلبية من التضخم العالمى وتبعات الوباء.

قالت «لويس»، إنَّ المجلس قدم مطلبه فى خطاب أرسله إلى وزارة التجارة والصناعة لرفعه إلى وزارة المالية، وطالب فيه بإلغاء رسوم التخليص الجمركى للعينات المخصصة للتصدير التى تُرسل للعملاء للمرة الأولى.

أضافت أن إعفاء خامات العينات التى تُرسل للعملاء فى الخارج من الرسوم الجمركية، سيخفض التكلفة، وسيساعد على رفع تنافسية المنتج، وبالتالى زيادة الصادرات.

وأكدت ارتفاع الرسوم الجمركية التى تُفرض على كل مستلزم على حدة فى خامات العينات، وهى التى يتحدد على أساسها تعاقد العميل الأجنبى، فى حين تدخل الخامات بنظام السماح المؤقت بعد إبرام التعاقد، والذى يعفى الخامات من الرسوم الجمركية.

وشددت على أهمية تقليل زمن الإفراج الجمركى على الخامات والمستلزمات لخفض تكلفة وزمن تصنيع المنتج وإعادة التصدير، للحفاظ على ثقة العملاء بالخارج فى المنتج المصرى، وقدرة المصانع على الوفاء بتعاقداتها فى المواعيد المحددة.

وفيما يخص صادرات المجلس كشفت «لويس»، أنَّ المجلس حقق نسبة نمو %43 خلال الفترة من يناير ـ سبتمبر 2021، إذ سجلت نحو 1.46 مليار دولار مقابل 1.23 مليار دولار خلال الفترة نفسها من العام الماضى.

أما صادرات الربع الثالث فحققت أقل من نسب الزيادة خلال الأشهر الستة الأولى بنسبة %33، مقابل %102 الربع الثانى، و%17 خلال الربع الأول من العام.

وأوضحت أن المجلس شارك فى معرضين هذا العام فى أفريقيا، إذ شارك فى معرض بجنوب السودان، وآخر فى جنوب أفريقيا؛ بهدف فتح منافذ تصديرية جديدة أمام المنتج المصرى فى أسواق غير تقليدية.

وتابعت أن الهدف من التوجه لأفريقيا هو الاستفادة من الفرص هناك، فضلاً عن توطيد وتنمية العلاقات الاقتصادية بين مصر وأشقائها الأفارقة فى مختلف القطاعات الصناعية، وعلى رأسها الملابس الجاهزة

زر الذهاب إلى الأعلى