“أوليفر وايمان”توسيع نطاق خبراتها الإقليمية في قطاع الطاقة

كتب/ اية القاضي

كتبت– اية القاضي

“أوليفر وايمان” العالمية المتخصصة في مجال الاستشارات الإدارية، عن توسيع نطاق خبراتها الإقليمية في قطاع الطاقة عبر تعيين كُلّ من آندرو هورنكاسل ونديم حدّاد في فرع الشركة في الشرق الأوسط.

وبهذا الصدد، قال بيدرو أوليفيرا، رئيس فرع الشرق الأوسط وأفريقيا: “نُرحب بشريكينا الجديدين اللذين سيعملان على تعزيز أنشطة الطاقة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وذلك بفضل خبراتهما الفنية والوظيفية المتخصصة، إذ يبلغ مجمل خبرتيهما ما يقارب الأربعة عقود، بما يؤكد على التزامنا تجاه منطقة الشرق الأوسط ولا سيما مساهمتنا في قطاع الطاقة”.

يترأس آندرو هورنكاسل قطاع الطاقة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا منذ انضمامه إلى “أوليفر وايمان” في عام 2019، وهو عضو في اللجنة الإدارية للمنطقة. وعمل قبلها في شركة “استراتيجي أند” حيث تولى إدارة أنشطة التكرير والمواد الكيميائية في منطقة الشرق الأوسط وقسم الكيماويات العالمي. تمتد سنوات خبرته في قطاع الطاقة لعشرين عاماً، قضى 15 عاماً منها في دعم العملاء في منطقة الشرق الأوسط في مختلف المسائل انطلاقاً من تطوير الاستراتيجيات وعمليات الاندماج والاستحواذ ومؤشر مديري المشتريات وحتى إدارة عمليات التحول واسعة النطاق.

وفي هذا الإطار، قال آندرو هورنكاسل: ” فخور لقيادة قسم الطاقة لدى “أوليفر وايمان” في المنطقة، كما أتطلع للعمل مع هذه المجموعة الموهوبة من الأفراد لتقديم كافة أشكال الدعم لعملائنا. يشهد قطاع الطاقة في المنطقة والعالم ككل عملية تحول واسعة على امتداد سلاسل القيمة المتكاملة. ويبذل فريق قطاع الطاقة الإقليمي والعالمي في “أوليفر وايمان” كلّ الجهود اللازمة لدعم عمليات عملائنا على مستوى الاستكشاف والإنتاج والتكرير وعلى امتداد قطاعات الكيماويات والخدمات وغيرها من المجالات ذات الصلة، وذلك بالاستفادة من أحدث الدراسات والمعارف العملية”.

هذا وانضم نديم حداد إلى “أوليفر وايمان” في بداية عام 2020 وعمل قبلها في شركة “استراتيجي أند” أيضاً. ويمتلك خبرة واسعة في مجال تكرير الكيماويات والنفط والغاز والصناعات الثقيلة. وقضى حداد القسم الأكبر من حياته المهنية في دعم العملاء في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي متخصصاً في مجال تطوير الاستراتيجيات وعمليات التحول الكبرى، ومشاريع البناء والتشغيل والنقل وبرامج المحتوى المحلي وتحسين الهوامش وغيرها العديد من المشاريع ذات الصلة بنموذج التشغيل. وعلاوة على ذلك، تعاون مع عملائه لإطلاق صناديق أسهم خاصة تركز على التنمية الصناعية في المنطقة.

وبدوره، قال نديم حداد: “نشهد مرحلة هامة لقطاع التكرير في المنطقة بشكل عام، خاصة وأنّها تتطلع إلى ضمان الاستفادة القصوى من قيمة مواردها الهيدروكربونية، لذا يسُرني الانضمام إلى شركاء قسم الطاقة وبقية فريق الشركة من مُختلف القطاعات، وأتطلع إلى تقديم كلّ الدعم لعملائنا خلال هذه المرحلة الانتقالية الهامة”.

يُذكر أن هورنكاسل حاصل على درجة الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة أوتو فريدريك في بامبرغ بألمانيا، واستكمل برنامج زمالة لدى المعهد الأوروبي لإدارة الأعمال (INSEAD)، بينما يحمل حدّاد شهادة الماجستير في إدارة الأعمال من المعهد الأوروبي لإدارة الأعمال (INSEAD)، والماجستير في الإدارة الهندسية من جامعة جنوب كاليفورنيا، فضلاً عن حصوله على شهادة البكالوريوس في الهندسة الكهربائية من الجامعة الأمريكية في بيروت.

زر الذهاب إلى الأعلى