“الإفتاء المصرية” تنشئ حسابًا على “كلوب هاوس”.

كتب/ ايه القاضي

أعلنت دار الإفتاء المصرية عن تخطي عدد متابعي صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” حاجز 11 مليون متابع، وسط تفاعل كبير من رواد الصفحة مع المحتوى المتنوع الذي تقدمه على مدار اليوم.

من جانبه صرح د. أحمد رجب أبو العزم – مدير مواقع التواصل الاجتماعي بدار الإفتاء المصرية – أن دار الإفتاء تسعى دائمًا إلى الاستفادة من الطفرة التكنولوجية الهائلة، وكل ما هو جديد في عالم السوشيال ميديا من أجل الوصول إلى أكبر قدر ممكن من المتابعين وتقديم الخدمات الإفتائية المختلفة والمعلومات الصحيحة وَفق منهجية علمية وسيطة تواجه التشدد والغلو والتطرف، وتعالج الكثير من الظواهر والمشكلات التي تطرأ على المجتمع.

وأعلن مدير مواقع التواصل الاجتماعي عن أن الدار أنشأت حسابًا جديدًا على تطبيق “كلوب هاوس” للدردشة الصوتية على الهواتف الذكية (https://www.joinclubhouse.com/@egyptdaralifta ستقوم من خلاله بالتطرق إلى مناقشة العديد من القضايا الدينية المهمة التي تستجد على الساحة، مع التركيز على القضايا والمسائل الأسرية، والموضوعات التي تهم عموم المسلمين وتكثر الأسئلة عنها، وسيتم ذلك من خلال غرف نقاشية سيتم إنشاؤها على التطبيق.

وأضاف أن إدارة مواقع التواصل الاجتماعي بدار الإفتاء المصرية تعمل وفق استراتيجية تهدف إلى مواكبة كل جديد واقتحام الوسائل الحديثة لقطع الطريق على دعاة التطرف والجماعات الإرهابية التي تبث سمومها على رواد التواصل الاجتماعي؛ لتحصينهم ضد هذا الفكر المنحرف، مؤكدًا أن الدار لا تألو جهدًا في إيصال رسالتها وخدماتها الإفتائية بكافة الوسائل المتاحة ضمن جهودها في تجديد الخطاب الديني.

زر الذهاب إلى الأعلى