«يلا سيسي» يوجهون الشكر للرئيس ويعلنون انضمامهم إلى «اتحاد شباب الجمهورية الجديدة»

كتب/ ايمان محمود

 
أعلن شباب «يلا سيسي» انضمامهم إلى «اتحاد شباب الجمهورية الجديدة» الكيان الذي يجمع كافة الفئات الشبابية تحت مظلة واحدة بهدف توحيد جهود العمل المجتمعي والتنموي في إطار رؤية مصر 2030 
 
ووجه شباب «يلا سيسي»، الشكر إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي، الذي أولى الشباب اهتماما كبيرا منذ توليه حكم البلاد، وعمل على تمكينهم تمكينًا حقيقياً، وقدم لهم كل غالٍ ونفيس ووجه بتدريبهم وتأهيلهم، ثم توليهم مناصب قيادية في مختلف التخصصات، بالإضافة لتواجدهم المميز في المجلس التشريعي بغرفتيه، واليوم آن الآون لتجتمع كافة الأطياف الشبابية تحت مظلة واحدة ليردوا الجميل إلى وطنهم، ويوحدون كافة جهودهم ليقفوا جنودًا خلف القيادة السياسية الحكيمة للبلاد 
 
وأضاف شباب «يلا سيسي» في البيان الصادر عنهم، أنهم يؤيدون ويدعمون كافة الجهود الإيجابية التي تهدف إلى توحيد شباب مصر تحت مظلة واحدة يعلوها راية مصلحة الوطن لنكون جميعا يدًا واحدة تبني وتعمر وتساهم في بناء الجمهورية المصرية الجديدة، القائمة بثبات ورسوخ على الديمقراطية الحديثة التي تمتلك القدرات السياسية والاقتصادية والاجتماعية وتسعى لتحقيق السلام والاستقرار والتنمية، ومفاهيم العدالة الاجتماعية والكرامة وبناء الإنسان المصري صحياً وفكرياً وثقافياً، كما عبر عنها قائد الجمهورية الجديدة الرئيس عبد الفتاح السيسي
 
وأوضح شباب «يلا سيسي»، أن «اتحاد شباب الجمهورية الجديدة» يهدف إلى تأسيس كيان وطني يكون قادرًا على إحداث تغيير وتطوير في الحياة المجتمعية، كذلك استثمار طاقات ورؤى وأفكار الشباب بما يساهم في نهضة المجتمع المصري، لإعداد جيل جديد من شباب مصر متدرب على التحديات والصعوبات ومسلحا بالخبرات العلمية
 
ودعا «يلا سيسي»، جميع شباب مصر من مختلف المحافظات إلى الانضمام لـ«اتحاد شباب الجمهورية الجديدة»، الذي يعتبر أول كيان شبابي يجمع كافة الأطياف الشبابية ويضم جميع كيانات الشباب تحت مظلة واحدة، ليكون الكيان الشبابي الأضخم في تاريخ مصر 
زر الذهاب إلى الأعلى