الياه سات تغطي عبر 5 أقمار صناعية 60 % من سكان إفريقيا

كتب/ اية القاضي

 

وفرت شركة «الياه سات» شبكة اتصالات فضائية لمليار إنسان حول العالم، من خلال 5 أقمار صناعية تم إطلاقها في أكثر من 160 دولة، وتغطي حوالي 60% من سكان إفريقيا، كما تغطي أستراليا والبرازيل وآسيا، وتمارس أعمالها في مختلف الدول، عبر شركاء الخدمات الذين يبلغ عددهم أكثر من 150 شريك خدمات حول العالم.

وتعمل الياه سات، المملوكة بالكامل لشركة «مبادلة للاستثمار»، على ضخ استثمارات سنوية كبيرة لتنمية قطاع الفضاء الإماراتي من جهة، وتحقيق رؤية الإمارات 2021 الرامية لتنويع النشاط الاقتصادي، وتعزيز الاقتصاد القائم على المعرفة، سواء من خلال أعمالها وتعزيز دور الإمارات الرائد في قطاع الفضاء العالمي، أو من خلال تدريب وتطوير المواهب الإماراتية في هذا القطاع، لتكون قادرة على قيادته في المستقبل.
وقال سليمان آل علي، نائب الرئيس التنفيذي، إن «الياه سات» أول شركة في مناطق الشرق الأوسط وإفريقيا تقدم حلولاً متعددة الأغراض للاتصالات الفضائية (للأغراض الحكومية والتجارية) تشمل خدمات الإنترنت الفضائي، والبث التلفزيوني، والاتصالات للقطاعات الحكومية والتجارية، وذلك عبر مناطق الشرق الأوسط، وإفريقيا، ووسط وجنوب غرب آسيا.
وقال: طموحي هو جعل الياه سات والثريا شركتين رائدتين في مجال الاتصالات عبر الأقمار الصناعية، من خلال الابتكار والتميز لرفع مكانة دولة الإمارات في المحافل الدولية، ونسعى بالتعاون مع فريق عملنا إلى إنشاء منظومة متماسكة يقودها الإماراتيون لتأسيس وتطوير تقنيات تنافسية على مستوى العالم.

وأكد قدرة الياه سات الراسخة في المنطقة؛ لما تقدمة من خدمات، مشيراً إلى توحيد الجهود مؤخراً في البرازيل من خلال إطلاق المشروع المشترك مع شركة «هيوز نتورك سيستمز»، بعد الحصول على الموافقات والتصاريح اللازمة، للعمل تحت اسم «هيوز دو برازيل»، حيث تبلغ حصة الياه سات منها 20% مقابل 80% لشركة «هيوز نتورك سيستمز»، وهذه الخدمة تجمع بين خبرة «هيوز» الممتدة لعقود في توفير شبكات وخدمات الأقمار الفضائية في البرازيل.

زر الذهاب إلى الأعلى