العز للاستثمار تدشين استثمارات ضخمة في مصر بالمرحلة المقبلة

كتب/ ايه القاضي

أعلنت مجموعة شركات العز للاستثمار أنها تعتزم تدشين استثمارات ضخمة في مصر، خلال المرحلة المقبلة، في قطاعات التطوير العقاري والتنمية الصناعية والسياحية، باستثمارات إجمالية تبلغ 13 مليار جنيه، وفق رؤية تتسق مع توجهات الدولة في التنمية المُستدامة.

 

 

 كشف المهندس معتز مُحرم، رئيس مجلس الإدارة، عن خطة المجموعة في بيان صحفي للإعلان عن بدء نشاط الشركة في مصر، وأشار إلى أن شركة العز للاستثمار هي كيان استثماري تابع لمجموعة البدر العملاقة، صاحبة الاستثمارات والمشروعات الكبرى على مدى 30 عاماً بدول الخليج العربي وأوروبا والصين، في قطاعات التطوير العقاري والإنشاءات والتصنيع.  وقال مُحرم إن تدشين استثمارات شركة العز في مصر، بعد نجاحها في الخارج، إنما يجسد إيمان المجموعة واتساقها مع الرؤية الاقتصادية والاستثمارية، التي يتبناها الرئيس عبدالفتاح السيسي في التطوير العمراني، وتشجيع الاستثمارات في القطاعات الاقتصادية الحيوية، والمشروعات القومية الكبرى، مُشيراً إلى أن هذه الرؤية الطموحة، كانت الأساس الذي اعتمدت عليه المجموعة في وضع خطتها الاستثمارية في مصر خلال المرحلة المقبلة، حيث تستهدف مصر زيادة الرقعة العمرانية من 7% حالياً إلى 14% من إجمالي مساحتها لاستيعاب الزيادة السكانية المطردة، حيث ستركز على الاستثمار العقاري العصري في العاصمة الإدارية الجديدة، التي تمثل نقلة حقيقية في الفكر الإداري والاقتصادي، فضلاً عن استثمارات ضخمة في التصنيع والتنمية السياحية بالغردقة، باستثمارات تزيد على 10 مليارات جنيه، خلال السنوات الخمس القادمة.  وأوضح رئيس مجلس الإدارة أن المجموعة ترى أن الوقت مناسب للغاية لضخ استثماراتها في مصر، حيث تتمتع البنية الاقتصادية حالياً بأجواء وحوافز تشجع الاستثمار، في ظل اهتمام الدولة بجذب رؤوس الأموال وتهيئة المناخ الملائم للقطاع الخاص، الذي أصبح شريكاً أساسياً للدولة في تحقيق الأهداف الوطنية وفقاً لخطة مصر للتنمية المستدامة 2030، حيث أشارت تقديرات مجلة فوربس الشرق الأوسط إلى أن مصر احتلت المركز الثالث في قائمة أكبر الاقتصادات العربية في العام 2021، بالرغم من تداعيات أزمة كورونا على الاقتصاد العالمي.  من جانبه، قال المهندس محمد معتز محرم، نائب رئيس مجلس الإدارة، إن الشركة مصرية 100% ولا يتضمن هيكلها المالي مساهمين أجانب، وأضاف أنه سيتم الإعلان عن أول مشروع لها في العاصمة الإدارية الجديدة، خلال الأيام القادمة، ومشروع سياحي آخر في الغردقة، فضلاً عن استثمارات عقارية وسياحية أخرى خلال العام 2022 القادم، مشيراً إلى أن شركات المجموعة لديها خبرة كبيرة في إنشاء الأبراج العملاقة، وهي تكنولوجيا تسعى الدولة لتوطينها في مصر خلال المرحلة الحالية، وهو ما يمنح الشركة ميزة تنافسية كبيرة، تُمكنها من الوفاء بمشروعاتها بالكفاءة اللازمة، ومواكبة التسارع الزمني في المشروعات القومية الكبرى.  وقال رامي معتز محرم، المدير العام، إن مجموعة شركات البدر نفذت 280 مشروعاً عقارياً، تضم 27 ألف وحدة سكنية وإدارية وتجارية، على مساحة إجمالية بلغت 16 مليون متر مربع، بطاقة عمالية تجاوزت 7500 موظف وعامل، وهو ما يعكس خبرتها العريقة في مجال إنشاء وتطوير الأبراج، والمنتجعات السياحية والسكنية، فضلاً عن المشروعات الصناعية الكبرى، وأشار إلى أن الشركة سوف تمول استثماراتها في المرحلة الحالية ذاتياً.  وأوضح المهندس أمير معتز محرم، المدير التنفيذي للمجموعة، أن استراتيجية الاستثمار الصناعي للشركة تتسق مع رؤية الدولة في التنمية الصناعية التي تركز على طرح مُنتج مصري 100% بكفاءة وجودة عالمية، بهدف سد احتياجات السوق المصري والتصدير للخارج، حيث سجلت الشركة علامتها التجارية في 36 دولة، عربية وأجنبية، وذلك باستثمارات صناعية تبلغ 3 مليارات جنيه، خلال السنوات الخمس القادمة.

زر الذهاب إلى الأعلى