القيادة السياسية تولى اهتمامًا بالغا بمجال التعليم العالى الذى يشهد طفرة خلال السبع سنوات الأخيرة   

كتب/ ايمان محمود

 

افتتح د. خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، ود. نيفين جامع  المعرض التعليمى الخامس الاكبر من نوعه فى مصر والذى تنظمه مؤسسة أخبار اليوم، برعاية د.مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء ويستمر حتى التاسعة من مساء غد بمشاركة 40 جامعة ومعهداً، وذلك بأرض المعارض بمدينة نصر.

 

يعتبر الأكبر من نوعه حتى الآن فى تاريخ الجامعات المصرية مشيرا إلى أن القيادة السياسية تولى اهتماما بالغا بمجال التعليم العالى الذى يشهد طفرة خلال السبع سنوات الأخيرة، سواء على مستوى إنشاء مؤسسات تعليمية جديدة ومتنوعة وتحسين ودعم البنية الأساسية لمؤسسات التعليم العالى القائمة أوعلى مستوى جودة الخدمات المقدمة فى المؤسسات الأكاديمية.

واستعرض د. خالد عبدالغفار أمام الحضور من ممثلى الجامعات الحكومية والخاصة والمعاهد العالية وأولياء الأمر والطلاب ـ الذين أسرعوا منذ الساعات الأولى من صباح أمس بالحضور للمعرض ـ بعضا من الجهود والخطوات الكبيرة التى قطعتها الدولة المصرية للارتقاء بالتعليم العالى، ومنها إنشاء 4 جامعات حكومية جديدة، وإنشاء 1.. كلية ومعهد فى الجامعات القائمة، وإنشاء 3 جامعات تكنولوجية تمثل باكورة مسار تعليمى جديد، يعيد للتعليم الفنى والتكنولوجى مكانته فى الدولة والمجتمع، وجار إنشاء 6 جامعات تكنولوجية أخرى، فى إطار مشروع قومى يستهدف إنشاء جامعة تكنولوجية بكل محافظة، بجانب إنشاء 4 جامعات أهلية ذكية بمواصفات دولية (الملك سلمان الدولية-الجلالة-العلمين الدولية-المنصورة الجديدة)، وجارٍ حاليا إنشاء ١٤ جامعة أهلية من خلال الجامعات الحكومية.

وأضاف الوزير أنه تم إنشاء 18 جامعة خاصة جديدة، ليتضاعف بذلك عدد الجامعات الخاصة والأهلية إلى 36 جامعة تضم 264 كلية، فضلاً عن إنشاء 14 معهدًا عاليًا خاصًا جديدًا، وانشاء 4 مؤسسات جامعية بالعاصمة الإدارية الجديدة، تستضيف 5 أفرع لجامعات أجنبية مرموقة، مشيرًا إلى تضاعف أعداد الكليات والبرامج الدراسية الحاصلة على شهادة الاعتماد من الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، حيث زاد عددها من 46 إلى 186 كلية وبرنامجًا بنهاية عام 2020، بينما تشهد السنوات القليلة الماضية تقدما مستمرا للجامعات المصرية فى التصنيفات الدولية، كما يعكس قدرة الجامعات المصرية على المنافسة والحصول على مكانة علمية أفضل.

طفرة هائلة

وأشار د. عبدالغفار إلى أن الطفرة الهائلة فى مجالى التعليم العالى والبحث العلمى حدثت نتيجة تكاتف كافة مؤسسات الدولة المعنية ومؤسسات المجتمع ممثلة فى القطاعين الخاص والأهلى، وبدعم هائل وغير مسبوق من السيد الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية

زر الذهاب إلى الأعلى