بنك القاهرة أول بنك يحصل على رخصة “المركزى” للتوقيع الإلكترونى

لجميع النماذج البنكية الخاصة بمنتجات المعاملات المصرفية الدولية

كتب/ ايمان محمود

في خطوة تؤكد ريادته في مجال الخدمات المصرفية الرقمية، حصل بنك القاهرة على رخصة البنك المركزي المصري للتوقيع الإلكتروني لعملائه من الشركات و المؤسسات المالية كأول بنك يستخدم التوقيع الالكتروني في جميع النماذج والمستندات البنكية المتعلقة بخدمات ومنتجات إدارة التدفقات النقدية وعمليات التجارة الخارجية ومنتجات الأوراق المالية بالإضافة إلى نموذج الإشتراك في خدمة الإنترنت البنكي للشركات.

 

وأكد طارق فايد رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى لبنك القاهرة على أهمية تلك الخطوة لتقديم أفضل مستوى من الخدمات المصرفية لعملائنا من الشركات بما يتوافق مع رؤئ وسياسات البنك التوسعية فى مجال التحول الرقمي والتوسع في استخدام الوسائل الإلكترونية وحرصاً منه على تقديم أفضل المنتجات والحلول الرقمية وإدراكا لقيمة الوقت والراحة و الفاعلية التي يحتاج اليها العملاء من أصحاب الأعمال.

 

فيما ذكر أسامة النجار رئيس مجموعة المعاملات المصرفية الدولية أن الرخصة تتيح العديد من المزايا لعملاء الشركات ومن أبرزها التوقيع والمصادقة على المستندات والنماذج البنكية وإرسالها إلى البنك إلكترونياً بأعلى معايير الأمان، حيث يضمن التوقيع الإلكتروني أن الموقع هو الشخص المقصود، كما يساعد التوقيع الإلكتروني على ضمان عدم تغيير المحتوى أو التلاعب به من لحظة إتمام التوقيع الإلكتروني، فضلاً عن مزايا الخصوصية والسرية التى يتمتع بها عملاء الشركات من خلال إستخدام نظام ترميز قوى.

 

هذا ويواصل بنك القاهرة الإستمرار فى طرح حلول مصرفية مبتكرة للعملاء في مجالات عديدة من خلال حلول ومنتجات بشأنها تطوير دورة العمل لدى عملائنا.

زر الذهاب إلى الأعلى