توطين تكنولوجيا الذكاء الإصطناعي وإنترنت الأشياء  وتدريب الكوادر البشرية

بالتعاون بين العربية للتصنيع وشركة هواوي

كتب/ ايمان محمود

أكد الفريق “عبد المنعم التراس” رئيس الهيئة العربية للتصنيع، على أهمية تنفيذ توجيهات الرئيس “عبدالفتاح السيسى” لنقل وتوطين التكنولوجيا فى مجالات التحول الرقمى وتطوير نظم التدريب وتنمية الكوادرالبشرية فى مجال تكنولوجيا المعلومات والإتصالات والذكاء الإصطناعي، بالتعاون مع الخبرات العالمية المتخصصة فى هذه المجالات.

 

جاء هذا خلال توقيع مذكرة للتفاهم بين العربية للتصنيع وشركة هواوى للتكنولوجيا مصر، بحضور السيد “هو تاو “نائب رئيس شركة هواوي العالمية .

 

ووفقا لجوانب مذكرة التفاهم , تلتزم شركة هواوي بتوفير (40) Development Board Suites (بمعدل 20 في إنترنت الأشياء و20 في الذكاء الإصطناعي) ,من أجل تدريب الموهوبين بالهيئة العربية للتصنيع, فضلا عن إمداد العربية للتصنيع بالمواد التعليمية المستخدمة في التدريب.

 

 

فى هذا الصدد، أشار “التراس” إلى تطلع العربية للتصنيع لعقد شراكة وتعاون حقيقى مع شركة “هواوى” لتطوير وتدريب الكوادر البشرية فى مجال التحول الرقمى والذكاء الإصطناعي والحوسبة السحابية وإنترنت الأشياء.

 

وأوضح”التراس” أنه تم الاتفاق على تعزيز برامج التدريب بأكاديمية العربية للتصنيع واتاحة تدريب واعتماد (10) مُدربين من الهيئة في مجالات إنترنت الاشياء والذكاء الإصطناعي وأمن المعلومات والشبكات، والبيانات، والحوسبة السحابية وتطبيقاتها باستخدام أحدث الأساليب والتقنيات العالمية، مشيرا لأهمية التعاون لتفعيل استراتيجية التحول الرقمى فى مصر ورؤية التنمية المستدامة لعام 2030.

 

في سياق متصل ,أعرب “التراس” عن ثقته الكبيرة فى الشباب المصرى القادر علي استيعاب أحدث التقنيات التكنولوجية المتلاحقة باقتدار وسرعة، والتفاعل مع هذه التكنولوجيات الحديثة وخوض سوق العمل، مضيفا أننا نتطلع لجنى ثمار هذا التعاون لبناء قدرات الشباب المصرى، وتعميق الخبرات ومنظومة الكفاءات فى التحول الرقمي وقطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى مصر.

 

من جانبه،أكد السيد “هو تاو” خلال زيارته مع وفد شركة هواوي لأكاديمية العربية للتصنيع للتدريب على أهمية الإستفادة من القاعدة الصناعية المتطورة بالهيئة العربية للتصنيع لتحقيق الشراكة وتعزيز برامج تدريب الكوادر البشرية فى مجالات الرقمنة والذكاء الإصطناعي وتكنولوجيا الإتصالات والمعلومات, مشيرا أن مصر سوق استراتيجية مهمة لشركة هواوى بالمنطقة الأفريقية والعربية , ونحن حريصون على دعمها فى تنفيذ خطتها فى التحول الرقمي وتطوير تكنولوجيا المعلومات والإتصالات.

 

وأوضح “تاو ” أن “هواوى” ستوفر أفضل وأحدث حلول متخصصة فى الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتحقيق التحول الرقمى والذكاء الإصطناعي فى مصر وتدريب الكوادر البشرية بالهيئة العربية للتصنيع على هذه التكنولوجيا الحديثة، موضحا أن تعاون هواوى مع العربية للتصنيع فى أكاديمية التدريب يقوم على التدريب المستمر للشباب المتميزين فى هذا المجال على المدى الطويل، بما يوفر مواهب كافية لدعم التطور الإقتصادي السريع والتحول الرقمى فى مصر .

زر الذهاب إلى الأعلى