معادن سامة تُهدد عظام الإنسان

كتب/ ايمان محمود

قد تتسرب المعادن السامة، التي يتم إطلاقها، في الهواء، أثناء إنتاج التكنولوجيا، مثل البطاريات، والهواتف الذكية والألواح الشمسية، وتوربينات الرياح، إلى

عظام الإنسان. مما تؤثر على صحة البشر حول العالم، هذا هو تحذير فريق من العلماء، بعد أن قاموا بدراسة نسب التلوث بالرصاص، في رفات 130 شخصًا،

دفنوا في مقبرة وسط روما، تحديدًا في موقع كان قيد الاستخدام منذ أكثر من 12000 عام، أي قبل ظهور إنتاج المعادن، حتى القرن السابع عشر. بحسب ما نشرته “ديلي ميل” البريطانية.

زر الذهاب إلى الأعلى